اليوم انطلاق اولى مباريات الدوري الممتاز لكرة القدم للموسم الجديد (2017 – 2018)

رئيس التحرير20 نوفمبر 2017آخر تحديث : منذ 5 سنوات
رئيس التحرير
رياضة
SHAM  - وكالة النجف اليوم الاخبارية
ستنطلق اليوم  الاثنين مباريات الدوري العراقي الممتاز لكرة القدم للموسم الجديد 2017 -2018.
حيث ستقام اليوم خمسة لقاءات في بغداد والمحافظات.
اذ يحتضن ملعب الشعب الدولي مسرحاً للقاء الذي سيجمع فريق الزوراء مع الصناعات الكهربائية،ويستضيف نادي الحسين في ملعب الزبير فريق البحري ، بينما سيحل فريق الحدود ضيفاً على مضيفه الديوانية، وسيحتضن ملعب التاجي مباراة الكهرباء صاحب الارض المفترض مع منافسه نفط الوسط، وسيواجه فريق السماوة على ملعبه منافسه امانة بغداد.
وتستكمل مباريات الدور الاول بعد غد الثلاثاء باجراء خمس مواجهات اذ يضيف ملعب جذع النخلة لقاء صاحب الارض والجمهور الميناء مع منافسه الجوية، فيما سيحتضن ملعب التاجي مباراة الطلبة مع نفط ميسان، ويحل فريق الشرطة ضيفاً على منافسه كربلاء، فيما سيلاقي فريق النفط نادي النجف على ملعب الثاني، في حين سيشد فريق زاخو الرحال صوب محافظة البصرة لملاقاة مضيفه فريق نفط الجنوب.
وستقام جميع المباريات عند الساعة الثانية والنصف بعد الظهر.
وتشهد الجولة الأولى لقاءً سوريًا خالصًا، عندما يستضيف الميناء، الذي يقوده المدرب السوري، فجر إبراهيم، على ملعب جذع النخلة، فريق القوة الجوية، الذي يدربه مواطنه، حسام السيد.
ويعرف المدربان بعضهما جيداً، بعد خوضهما تجارب مختلفة في الدوري السوري.
ويطمح السيد لنسيان خسارة كأس السوبر، أمام الزوراء، فيما يسعى فجر إبراهيم لكسب ثقة جماهير السفانة، مع انطلاقة الدوري، عبر تخطي أحد الأندية المنافسة على اللقب.
ويشهد الموسم الحالي، دخول فريق الصناعات الكهربائية ضمن دوري الكبار كوافد جديد للدوري، وبرغم حداثة هذا النادي، الذي تأسس في عام 2009، إلا أنه تمكن من إيجاد الطريق للدوري الممتاز.
وأُضيف ملعب نادي التاجي، إلى الملاعب المرخصة لاستضافة مباريات الدوري، لأول مرة، بعدما نجحت إدارة النادي، بجهود ذاتية، في تأهيل الملعب، الذي شهد إهمالًا كبيرًا، لمدة ليست بالقصيرة، قبل أن يدخل الخدمة، كملعب ضمن الدوري الممتاز، وستكون مباراة الكهرباء ونفط الوسط، اليوم الاثنين، تاريخية لهذا الملعب، لأنها الأولى التي يحتضنها بشكل رسمي، ضمن منافسات الدوري.
ويعد الموسم الحالي الخطوة الأولى، التي لجأ لها الاتحاد، لتصحيح مسار الكرة العراقية، من خلال اعتماد دوري بـ20 فريقا، بعد الجدل الكبير، ورغبة بعض أعضاء الاتحاد في زيادة العدد إلى 26 فريقا، إلا أن لجنة المسابقات حسمت الأمر، لتكسب مساندة الأندية والإعلام والجماهير، بقرارها الذي وُصف كخطوة أولى، على مسار التصحيح.
ومن أهم الإصلاحات، التي أطلقها اتحاد الكرة، هذا الموسم، عدم تأجيل المباريات، من أجل ضمان نهاية الموسم في وقت مبكر، قبل انطلاق كأس العالم في روسيا، بالإضافة إلى تحديد سقف لعقود اللاعبين، ما يمنح الأندية الفقيرة فرصة المنافسة، ويخلق ندية وإثارة في الدوري

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب او للأشخاص لو للمقدسات او مهاجمة الأديان او الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الاخبار العاجلة