الوائلي: الإعلام أداة مهمة في تحقيق الإصلاح والإعلاميين عيون الحكومة المحلية في رصد الأخطاء من أجل بناء النجف الأشرف

رئيس التحرير6 فبراير 2022آخر تحديث : منذ 8 أشهر
رئيس التحرير
اخبار العراقاخبار النجفاخر الاخبار

محافظ النجف الاشرف المؤسسة الإعلامية النجفية لها تاريخ عريق وأنجازات كبيرة ونمتلك من الطاقات الإعلامية والصحفية مايجعلنا نفتخر بتلك المؤسسة
الوائلي: الاعلام النجفي رسالة انسانية كبيرة تقدم للعالم رسالة عن استقرار مدينة النجف الاشرف التي تمثل مركزا فكريا ودينيا وتاريخيا وعلميا وثقافيا وانسانيا كبيرا
الوائلي: نطالب من الصحفيين والإعلاميين اجراء التقارير الهادفة للارتقاء بوعي المواطنين بجميع الملفات والتركيز على ملف الخدمات والتنظيف
الوائلي: تم الاجتماع مع دولة رئيس الوزراء حول اكمال التصاميم الخاصة بالمدينة القديمة ونقل تجربة شارع المتنبي لأحد شوارع النجف
88 - وكالة النجف اليوم الاخبارية
النجف اليوم/
استقبل محافظ النجف الاشرف الدكتور المهندس ماجد الوائلي في دار الضيافة وفد نقابة الصحفيين العراقيين و ممثلين عن مختلف وسائل الاعلام العراقية والعالمية في النجف الاشرف وتم خلال اللقاء مناقشة سبل دعم العمل الاعلامي في النجف وشريحة الاعلاميين.
الوائلي وفي حديثه أكد ان الاعلام النجفي رسالة انسانية كبيرة تقدم للعالم عن استقرار مدينة النجف الاشرف التي تمثل مركزا فكريا ودينيا وتاريخيا وعلميا وثقافيا وانسانيا كبيرا يمتد الى قرون طويلة من الزمن مطالبا من الصحفيين والإعلاميين اجراء التقارير الهادفة للارتقاء بوعي المواطنين بجميع الملفات والتركيز على ملف الخدمات والتنظيف لإشراك المواطن بهذا الملف المهم للارتقاء بواقع النجف الاشرف وتطوير الخدمات واظهار المحافظة بشكل اجمل.
و من خلال اجتماعه مع الاسرة الصحفية بيّن المحافظ رسالتي للجميع انا مع كل النجفيين وأريد أن يشعر كل مواطن بمسؤوليته اتجاه المدينة ومكانتها وجماليتها واتجاه امن النجف موضحا ان “المواطن هو عيني التي اراقب بها الشارع وجميع التجاوزات”.
و اوضح المحافظ من خلال الملتقى الاعلامي انه تم الاجتماع مع دولة رئيس الوزراء حول اكمال التصاميم الخاصة بالمدينة القديمة وطالب بنقل تجربة شارع المتنبي لأحد شوارع النجف الاشرف واقترحنا ان يكون شارع الرسول لأنه الأنسب لما فيه من خصوصية.انتهى/

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب او للأشخاص لو للمقدسات او مهاجمة الأديان او الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الاخبار العاجلة