فوائد تناول الزيوت بعد سن الأربعين

رئيس التحرير4 أكتوبر 2021آخر تحديث : منذ 12 شهر
رئيس التحرير
عامة

500 - وكالة النجف اليوم الاخبارية

النجف اليوم/ متابعة……

يختلف جسم الإنسان بعد سن الأربعين، ويحتاج المرء إلى بذل مجهود أكبر للحفاظ على صحة جيدة وشباب يدوم لفترة طويلة وممارسة الحياة بشكل طبيعي مع مرور الوقت.

وترى اختصاصية القلب الدكتورة، آنا كورينيفيتش، أن هناك بعض الزيوت النباتية التي يجب أن يضمها النظام الغذائي لأولئك الأشخاص الذين بلغوا سن الأربعين، لدورها المهم في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية، حسب ما نشر موقع “ميديك فوريوم”.

وذكرت كورينيفيتش أن زيوت الزيتون وبذر الكتان والقنب تعتبر مصدرا غنيا لأحماض أوميغا 3 الدهنية المتعددة غير المشبعة، والمعروفة بآثارها الإيجابية والمعززة للصحة العامة والأوعية الدموية، كما أنها تعتبر مفيدة عند ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.

وأوضحت كورينيفيتش أنه بعد سن الأربعين، تكون هذه الأحماض الدهنية مفيدة بشكل عام، حتى لو كانت نسبة الكوليسترول طبيعية، ويرتبط تناولها بكميات كافية بانخفاض مخاطر الالتهاب، مما يعزز من صحة القلب والأوعية الدموية والجلد.

ونصحت آنا كورينيفيتش بضرورة إجراء فحص كامل للجسم بعد سن الأربعين بحثا عن وجود نقص محتمل في بعض العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن، وتجديدها للحفاظ على صحة الجسم ونشاطه.

ويؤكد خبراء التغذية دور هذه الزيوت في محاربة الشيخوخة وتعزيز الذاكرة ومنع الخرف وتحفيز الهرمونات، بالإضافة إلى علاج بعض الأمراض الجلدية مثل الصدفية، والتهابات المفاصل والالتهابات الفيروسية والبكتيريا. انتهى/

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب او للأشخاص لو للمقدسات او مهاجمة الأديان او الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الاخبار العاجلة