لجنة رعاية الطفولة في النجف تعقد اجتماعاً لمناقشة الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل لعام ١٩٨٩

رئيس التحرير11 يوليو 2018آخر تحديث : منذ 6 سنوات
رئيس التحرير
اخبار النجفاخر الاخبار

60 - وكالة النجف اليوم الاخبارية

النجف اليوم/ بهاء الحبوبي……
عقدت لجنة رعاية الطفولة في النجف الاشرف اجتماعها الأول  اليوم الاربعاء في مقر دائرة التشغيل في النجف الاشرف برئاسة الاستاذ حيدر عبد المحمد نصار معاون مدير مديرية العمل والشؤون الاجتماعية في النجف الاشرف وعضوية ممثلين عن مديريات ودوائر الصحة والتربية والتخطيط العمراني والشباب والرياضة والبيت الثقافي ومفوضية حقوق الإنسان ومنسق منظمة اليونيسيف الدولية للطفولة بالاضافة الى دوائر وزارة العمل والشؤون الاجتماعية المشمولة بفك الإرتباط الوزاري من اجل مناقشة بنود الاتفاقية الدولية الخاصة لحقوق الطفل لعام ١٩٨٩ .

حيث ناقش نصار خلال الاجتماع المبادئ المعلنة في ميثاق الأمم المتحدة والتي تتركز على الاعتراف بالكرامة المتأصلة لجميع أعضاء الاسرة البشرية وبحقوقهم المتساوية على اساس الحرية والعدالة والسلم في العالم ، وكما تطرقت اللجنة الى العديد من القوانين التي وضعت لحماية الطفل والتي تضمن له حقوق العيش الكريم والتعليم .

وقد استعرضت اللجنة المشكلات والمعوقات التي يواجهها الأطفال في الحياة والأطفال الموجودين في دار رعاية الأطفال والاطفال الغير شرعيين للأم والتي جاء سببها الفقر والعنف الاسري وعدم الاستقرار السياسي والاقتصادي والنقص في تطبيق القوانين ، وكما اقترحت اللجنة على الحكومة المحلية التشريعية بتشريع قوانين تضمن حقوق الطفل على المستوى المحلي والدولي .

واكد نصار “على اعضاء اللجنة بأعداد تقارير كلا حسب مجال عمله كالصحة والتربية والرياضة لغرض مناقشتها خلال الاجتماع المقبل لوضع آلية عمل والتي سيتم اتباعها مع الدوائر والمنظمات المجتمعية المختصة بالطفولة للوقوف على حجم المشكلة والخروج بتوجيهات موحدة من الجهات المشاركة.

واشار نصار ” الى ان الهدف من اللجنة تطبيق اتفاقية حقوق الطفل الدولية في وجود اسرة وتعليم وصحة تحت مظلة ملاذ آمن لاطفالنا وحياة حرة كريمة تليق بهم .

ومن الجدير بالذكر ان اللجنة ستعقد اجتماعها المقبل في الثالث والعشرين من الشهر الجاري .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب او للأشخاص لو للمقدسات او مهاجمة الأديان او الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم

الاخبار العاجلة