خبير قانوني يكشف عقوبة المخالفين للصمت الانتخابي.. ماذا عن “الفيسبوك”؟

رئيس التحرير10 مايو 2018آخر تحديث : منذ 4 سنوات
رئيس التحرير
اخبار العراقاخر الاخبار

231 - وكالة النجف اليوم الاخبارية

النجف اليوم/

كشف الخبير القانون طارق حرب، الأربعاء، عن عقوبة من يخرق الصمت الانتخابي من التحالفات المشاركة في الانتخابات البرلمانية أو مرشحيها.

وقال حرب، ان “عقوبة من يخرق الصمت الانتخابي، هي السجن، وقد تصل السنة، كما يحق لمجلس المفوضين توجيه عقوبة لمن يخرق الصمت الانتخابي، باستبعاده من المشاركة في الانتخابات، كمرشحين أو حتى كيان باكمله”.

وأضاف الخبير القانون ان “الصمت الانتخابي، يشمل كذلك صفحات الفيسبوك الرسمية للمرشحين أو التحالفات، باعتبارها وسيلة اعلام مرئية”.

واعلنت مفوضية الانتخابات، اليوم الاربعاء، ان الصمت الانتخابي يبدأ الساعة السابعة من صباح يوم الجمعة المقبل، مبينة ان عدد المستلمين للبطاقات الانتخابية بلغ اكثر من 76%.

وانطلقت الحملة الدعائية للانتخابات البرلمانية العراقية، صباح السبت (14 نيسان الماضي)، والتي يتنافس فيها آلاف المرشحين، للحصول على مقاعد البرلمان البالغ عددها 328

وتعتبر الانتخابات البرلمانية العراقية 2018 الأولى التي تجري في البلاد، بعد هزيمة تنظيم “داعش” نهاية العام الماضي، والثانية منذ الانسحاب الأمريكي من العراق عام 2011.

كما أنها رابع انتخابات منذ الإطاحة بنظام صدام حسين عام 2003، والتي ستجري في 12 أيار المقبل لانتخاب أعضاء مجلس النواب، الذي بدوره ينتخب رئيسي الوزراء والجمهورية.

ويتنافس في الانتخابات 320 حزباً سياسياً وائتلافاً وقائمةً انتخابية، موزعة على النحو التالي: 88 قائمة انتخابية و205 كيانات سياسية و27 تحالفاً انتخابياً، وذلك من خلال 7 آلاف و367 مرشحاً، وهذا العدد أقل من مرشحي انتخابات عام 2014 الماضية الذين تجاوز عددهم 9 آلاف.انتهى.

 

ــــــــــــــ

وكالات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب او للأشخاص لو للمقدسات او مهاجمة الأديان او الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الاخبار العاجلة