بالتعاون مع أمانة مسجد الكوفة يعقد مركز دراسات الكوفة المؤتمر العلمي السابع عشر

رئيس التحرير18 مارس 2018آخر تحديث :

حيث أقام مركز دراسات الكوفة المؤتمر العلمي السابع عشر تحت شعار ( الكوفة عاصمة الإيمان والثقافة ) بالتعاون مع أمانة مسجد الكوفة المعظم ولمدة يومين متتالين.

وأكد أمين مسجد الكوفة المعظم السيد محمد مجيد الموسوي خلال كلمة ألقاها في المؤتمر أن هذا المؤتمر المبارك يأتي تزامناً مع انتصارات مقاتلينا في جميع التشكيلات القتالية التي تكللت بتطهير محافظاتنا العزيزة من رجس زمر الإرهاب والتكفير المتحقق بفضل الفتوى للجهاد الكفائي .

متابعاً أنَّ مَن أراد أن يفهم الإسلام وتشريعاته وتعاليمه لابدَّ من أن يفهم علوم العربية وآدابها أولاً، وعلى هذا كانت الدراسات الإسلامية في المدينة المنورة في عهد الرسول الكريم (صلى الله عليه وآله وسلم)، قبل أن تنتقل إلى البصرة وغيرها من أمصار الفتح الإسلامي لتبلغ ذروتها في الكوفة، بعد أن اتخذها الإمام علي (عليه السلام) عاصمة للدولة الإسلامية، وأسّس في مسجدها المعظّم أولَّ مدرسة تُعنى بعلوم الشريعة والفكر واللغة والأدب.

وشهد المؤتمر مناقشة العديد من البحوث شملت مختلف الجوانب العلمية والمعرفية والتاريخية المتعلقة بمدينة الكوفة.انتهى

ح . ك

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب او للأشخاص لو للمقدسات او مهاجمة الأديان او الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم

الاخبار العاجلة