العتبة العلوية المقدسة تستعد لتسليم وجبة جديدة من دور مجمع قنبر السكني

رئيس التحرير3 يناير 2018آخر تحديث : منذ 5 سنوات
رئيس التحرير
اخبار النجفاخر الاخبار

 

IMG 20180102 WA0038 - وكالة النجف اليوم الاخبارية
أعلنت لجنة إدارة العتبة العلوية المقدسة عن الاستعداد لتسليم عدد من دور مجمع قنبر السكني للمنتسبين والعمل على إنجاز المراحل الخاصة بالوجبة الأخيرة من دور المجمع بحسب الجداول الزمنية الموضوعة للانجاز مع تواصل العمل لانجاز البنى التحتية للمجمع المتمثلة بالمدارس والأبنية الخدمية العامة.
وقال عضو لجنة إدارة العتبة المقدسة المشرف الهندسي للمشروع المهندس فلاح الصراف في تصريح للمركز الإعلامي للعتبة العلوية:” تواصل لجنة إدارة العتبة العلوية المقدسة متابعتها الميدانية والإشراف على مراحل الإنجاز الحاصلة في دور مجمع قنبر السكني للمنتسبين”.

وأوضح:” ان المجمع ينقسم الى جهتين غربية وشرقية، والأخير تحوي أغلب بيوت المجمع فيما يوجد في الجهة الغربية 175 دارا، فيما يتواصل العمل لإنهاء الأعمال في الجهة الشرقية وفيها 45 دارا الآن في طور الانجاز وسيتم الاتفاق مع إدارة العتبة حول آلية توزيعها على المنتسبين والعمل جار في جميع الفقرات لل175 دارا التي تعد المرحلة الأخيرة من دور المجمع ونأمل بحسب الجداول الموضوع سيتم الانجاز الكامل في نهاية شباط من العام 2018″.

وأشار الصراف:” كما تعمل الكوادر الهندسية والفنية في المجمع على المباشرة في تهيئة 15 دارا للمنتسبين جديدة تمت المباشرة فيها بعمليات تسوية الأرض والحدل والعمل جاري في مراحلها الأولية “.

وفيما يخص البنى التحتية لدور المجمع قال الصراف ” فيما يخص الشبكة الداخلية للمياه الصالحة للمشروع تم إكمالها بالكامل، ويتواصل العمل في مد الأنبوب الرئيس الخارجي، ويستمر العمل في الشبكة الكهربائية الداخلية وقد تم تثبيت 200-250 عمود كهرباء والعمل مستمر لانجاز المتبقي من الأعمدة، مع بدء أعمال نصب أبراج محطة الضغط العالي ووصول عمليات صب الكونكريت للمراحل الأخيرة من الخزان الرئيس للمجمع “.

وفيما يتعلق بالأبنية الخدمية العامة للمجمع، قال الصراف: نصب جهودنا اليوم في العمل لانجاز المدارس، وتم الإيعاز إلى قسم الشؤون الإدارية لعمل إحصائية لأطفال المنتسبين ومراحلهم الدراسية، أما بقية الأبنية الخدمية “.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب او للأشخاص لو للمقدسات او مهاجمة الأديان او الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الاخبار العاجلة