عراقية رفضت الزواج بالإكراه فصبّ والديها عليها الزيت المغلي!

رئيس التحرير26 مارس 2018آخر تحديث : منذ 4 سنوات
رئيس التحرير
عامة

118 1 - وكالة النجف اليوم الاخبارية

رفضت مراهقة عراقية مقيمة في الولايات المتحدة الاميركية الزواج من رجل دبره لها والداها لقاء 20 ألف دولار، فذاقت منهما معاملة لا تطاق، إلى درجة أن معاريب الهشماوي فرت في 30 كانون الثاني الماضي من البيت واختفى أثرها، حتى عثر عليها ناشطون في إحدى المنظمات الاجتماعية قبل أسبوع، ثم ظهرت على شاشة قناة محلية في مدينة “سان أنطونيو” بولاية تكساس الأميركية، هي KSAT التلفزيونية، حيث روت الفتاة البالغة من العمر 16 سنة ما يمكن استخراج قصة “فرانكشتانية” منه لفيلم رعب هوليوودي من الدرجة الأولى، بحسب ما اشار موقع “العربية. نت”.

 

وقالت الفتاة التي تدعى معاريب الهشماوي إن والديها عبد الله فهمي الهشماوي، البالغ 34 سنة، وزوجته حمدية صباح الهشماوي، الأصغر سناً منه بعام، كانا ينهالان عليها ضرباً بعصا المكنسة أحياناً، ويقسوان عليها وينهرانها بغضاً وتشفياً، وفي إحدى المرات صبا عليها زيت طبخ مغليا.

 

الى ذلك اعتقل الهشماوي وزوجته الجمعة الماضي بتهمة قد تمتد إلى التزويج بالإكراه.

 

وكان الهشماوي، ظهر في أواخر شباط الماضي على شاشة KSAT التلفزيونية، شاكياً أمره من تقصير السلطات المحلية في المقاطعة من العثور على ابنته التي كانت لا تزال مختفية ذلك الوقت.

 

وذكرت “العربية” ان الهشماوي الذي روى أنه هاجر وزوجته مع أبنائهما الستة منذ عامين فقط من العراق، سبق أن عمل مترجماً للقوات الأميركية هناك، موضحة ان معاملته القاسية لابنته، وإكراهها على الزواج لقاء المال، هو السبب الرئيسي لاختفائها، وهو ما صدر عنها حين عثرعليها قبل أسبوع فقط.

 

وأضافت قناة CW39 التلفزيونية المحلية في سان أنطونيو، جديداً في موقعها امس أن المراهقة معاريب الهشماوي سبق وأخبرت والديها عن موافقتها على الزواج من دافع العشرين ألف دولار، المقيم في الولايات المتحدة “فقط لتتخلص من ضربهما ومعاملتهما السيئة لها، إلا أنها انتهزت الفرصة حين اقترب عقد القران ويوم الزفاف الموعود، وفرت من البيت”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب او للأشخاص لو للمقدسات او مهاجمة الأديان او الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الاخبار العاجلة