فوز زورائي ولافتات مسيئة من مشجعي نادي القوة الجوية

رئيس التحرير26 نوفمبر 2017آخر تحديث : منذ 5 سنوات
رئيس التحرير
رياضة

122 - وكالة النجف اليوم الاخبارية

فاز فريق الزوراء للمرة الثانية على التوالي أمام نظيره القوة الجوية بنتيجة 2-1 في مباراة مثيرة ضمن الجولة الثانية من الدوري وبحضور جماهيري كبير من الفريقين.

وسجل أهداف الفوز للزوراء اللاعبين حسين جويد ومصطفى محمود, فيما سجل هدف وحيد للقوة الجوية عبر اللاعب سامال سعيد.

وشهد الشوط الأول سيطرة زورائية انتهت بتقدمة بهدف حسين جويد وفي الشوط الثاني استطاع فريق القوة الجوية وبضغط متواصل من احراز التعادل عبر اللاعب سامال سعيد من خلال تسديدة قوية ردت من قبل حارس مرمى الزوراء ليعيد تكملتها الى شباك مرمى الزوراء ويحقق التعادل.

واستمرت المباراة بتراجع فريق الزوراء حتى الدقائق الاخيرة, لكن هجمة منسقة استطاع اللاعب مصطفى محمود خلالها من إحراز هدف الزوراء من تسديدة راسية عانقت شباك غريمة الجوية واعاد الفريق الى الواجهة  وتعالت صيحات جماهير ومشجعي النوارس بتحقيق نصر للمرة الثانية على التوالي وسط ذهول لاعبي الجوية حيث أطلق الحكم بعد الهدف صافرته معلناً فوز الزوراء.

يذكر ان وزيري الشباب والرياضة والنقل غادرا المبارة بعد رفع جماهير الجوية لافتات مسيئة لمشجعي نادي الوزارء

فيما اعلن نادي الزوراء عن  تقديم شكوى الى الاتحاد العراقي لكرة القدم بخصوص الشعارات المسيئة التي رفعها جماهير القوة الجوية خلال مواجهة الكلاسيكو التي انتهت اليوم بفوز النوارس بهدفين لهدف.
وقال أمين سر نادي الزوراء شاكر الجبوري في تصريح عقب المباراة، قررت الهيئة الادارية الانسحاب اليوم من المنصة الرئيسية ومغادرة ملعب الشعب الدولي اثناء مباراة فريقنا بكرة القدم امام نظيره القوة الجوية احتجاجاً على الشعارات المكتوبة التي رفعت اليوم من قبل جماهير القوة الجوية.
واضاف: كما سببت تلك الشعارات التي لا تليق بجماهير واحد من اعرق الاندية العراقية امتعاضا من وزيري الشباب والرياضة والنقل وغادرا على اثرها الملعب وعدم اكمال مشاهدة المباراة.
واختتم حديثه قائلاً: ادارتنا لن تقف مكتوفة الايدي تجاه ما حدث حيث سيتم تقديم شكوى رسمية الى الاتحاد العراقي لكرة القدم من اجل اتخاذ العقوبة المناسبة للحد من هذه المظاهر التي تسيء الى الكرة العراقية بصورة عامة خصوصا ونحن مقبلين على قرار رفع الحظر عن ملاعبنا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :عدم الإساءة للكاتب او للأشخاص لو للمقدسات او مهاجمة الأديان او الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الاخبار العاجلة